مات التصبر في انتظارك أيها المحيي الشريعهْ ** فانهض فما أبقى التحمل غير أحشاء جزوعه ** قد مزقت ثوب الأسى وشكت لواصلها القطيعة ** فالسيفُ إن به شفاءَ قلوب شيعتِك الوجيعه ** فسواهُ منهم ليس يُنعش هذه النفسَ الصريعه ** طالت حبـال عواتق فمتى تكون به قطيعه ** كم ذا القعود ودينكم هدمت قواعده الرفيعة ** تنعى الفروعُ أصولَه وأصولُه تنعى فروعَه    سجل الزوار   اتصل بنا      
موسوعة أنصار الحسين (ع)

 
الرئيسية   كتب إسلامية للتنزيل كتب في أهل البيت صلوات الله عليهم كتب حول الإمام المهدي المنتظر
يشتمل هذا القسم على (26) كتاب تتحدث حول  كتب حول إمامنا الثاني عشر من أئمة أهل البيت صلوات الله عليهم الحجة المهدي بن الحسن العسكري المنتظر عجل الله فرجه الشريف  آخر إضافة لهذا القسم كانت بتاريخ : 02-08-2009 7:44 PM

بين يدي القائم عجل الله تعالى فرجه‏

 حول الكتاب

  إعداد ونشر: الوحدة الثقافية المركزية ، مقتطف من الكتاب : لقد اضحى من المشهور في عصرنا هذا ومن الأمور التي لا يشك فيها عاقل أن هناك نوعين من الإنتظار احدهما يعبر عنه بالإنتظار السلبي وهو يعني القعود وترك العمل للظروف وحوادث الأيام والثاني هو الإنتظار الإيجابي الذي يقترن بالعمل والجهاد واعداد العدة والإستعداد لظهور الإمام المهدي عجل الله تعالى فرجه المبارك.



وبنظر هؤلاء فإن الإمام انما غاب نتيحة عدم نضوج الظروف الموضوعية لقيامه بالأمر فالإنتظار إذن هو العمل على انضاج الظروف الموضوعية للمشروع المهدوي بمعنى العمل عل استرجاع الغائب من غيبته ولذا كان التعبير في التوقيع المذكور انفا.



(... ولتعجلت لهم السعادة بمشاهدتنا...)



الإنتظار يعني العمل والتمهيد، تمهيد الأرض لقيام دولة العدل الإلهي.



وإنه لشرف أعظم الشرف ان يكون المرء فاعلاً في تحقق المشروع الإلهي هذا.



هل تستقيم للإمام عليه السلام الأمور بلا عمل؟

 تاريخ الإضافة

  02-08-2009 6:25 PM

 مصدر الكتاب

  شبكة أنصار الحسين

 تحميل الكتاب

اضغط هنا لتحميل الكتاب

 

 
الانتقال السريع إلى بقية الأقسام 


جميع الحقوق محفوظة لشبكة أنصار الحسين (ع) © 2009