مات التصبر في انتظارك أيها المحيي الشريعهْ ** فانهض فما أبقى التحمل غير أحشاء جزوعه ** قد مزقت ثوب الأسى وشكت لواصلها القطيعة ** فالسيفُ إن به شفاءَ قلوب شيعتِك الوجيعه ** فسواهُ منهم ليس يُنعش هذه النفسَ الصريعه ** طالت حبـال عواتق فمتى تكون به قطيعه ** كم ذا القعود ودينكم هدمت قواعده الرفيعة ** تنعى الفروعُ أصولَه وأصولُه تنعى فروعَه    سجل الزوار   اتصل بنا      
موسوعة أنصار الحسين (ع)

 
الرئيسية موسوعة شخصيات وأعلام إمام الجزائري

إمام الجزائري
+ تكبير الخط - تصغير الخط

إرسال إمام الجزائري إلى صديقك

طباعة نسخة من إمام الجزائري

ترجمة سيرة آية الله السيد محمد رضا إمام الجزائري دامت بركاته

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله رب العالمين وأشرف الصلوات على خاتم النبيين أبي القاسم محمد وعلى أهل بيته الطيبين الطاهرين واللعن الدائم على أعدائهم من الأولين والآخرين . وبعد


فقد طلبوا مني (1) أن أذكر ترجمة حياتي على نحو الاختصار فأقول وبالله أستعين :


وُلِدت في أوَل يوم من فصل الربيع المصادف الرابع من جمادي الأولى سنة 1367 هجرية قمرية من أبوين علويين من ذرية المرحوم العلامة نابغة الفقه والحديث سيد نعمة الجزائري المتصل نسبه إلى الإمام موسى بن جعفر الكاظم عليه الصلاة والسلام في النجف الأشرف .

في السابعة من عمري تلقيت الدراسة الابتدائية وفي سنة 1379 تشرفت بخدمة منبر أبي عبدالله الحسين عليه السلام وبالدراسات الحوزوية معاً .

في سنة 1391 هاجرنا من النجف الأشرف إلى إيران نتيجة لظلم الطاغية صدّام ، حيث أدمت دراستي الحوزوية في حوزة قم فأكملت الرسائل والمكاسب والكفاية ثم شرعت في تلقي دروس الفقه والأصول خارجاً وكلما دَرَسته فقد درّسته.

وقبل تقريباً عشر سنين بطلب من ثلة من الفضلاء شرعت في تدريس خارج الفقه والأصول وقبلهما شرعت بتدريس التفسير ولازلت في هذه الدروس الثلاثة إلى يومنا هذا وهي سنة 1430 .

وما توفيقي إلا بالله عليه توكلت وإليه أنيب

سيد محمد رضا إمام الجزائري

24 رمضان المبارك 1430
(1) نحن في شبكة أنصار الحسين (ع) طلبنا من سماحة آية الله السيد إمام الجزائري ذكر شيء من حياته لتتشرف بها صفحات شبكتنا.

شبكة أنصار الحسين  

الانتقال السريع إلى بقية الأقسام 


جميع الحقوق محفوظة لشبكة أنصار الحسين (ع) © 2009