مات التصبر في انتظارك أيها المحيي الشريعهْ ** فانهض فما أبقى التحمل غير أحشاء جزوعه ** قد مزقت ثوب الأسى وشكت لواصلها القطيعة ** فالسيفُ إن به شفاءَ قلوب شيعتِك الوجيعه ** فسواهُ منهم ليس يُنعش هذه النفسَ الصريعه ** طالت حبـال عواتق فمتى تكون به قطيعه ** كم ذا القعود ودينكم هدمت قواعده الرفيعة ** تنعى الفروعُ أصولَه وأصولُه تنعى فروعَه    سجل الزوار   اتصل بنا      
موسوعة أنصار الحسين (ع)

 
الرئيسية موسوعة شخصيات وأعلام عبد الله شبر الحسيني الكاظمي

عبد الله شبر الحسيني الكاظمي
+ تكبير الخط - تصغير الخط

إرسال عبد الله شبر الحسيني الكاظمي إلى صديقك

طباعة نسخة من عبد الله شبر الحسيني الكاظمي

ولد العلامة السيد عبد الله شبر الحسيني الكاظمي سنة 1192 هـ في النجف الأشرف ويعدّ من أكثر أهل العلم والأدب ثراء علميا ويُرجِع أهلُ العلم نسبَه إلى الإمام زين العابدين عليه ‏السلام.

لقبه

لقّب السيد عبد الله شبر في عصره بالمجلسي الثاني وذلك لمتانة علمه وعمله الواسع في مجال التصنيف والتأليف في مختلف مجالات العلوم الإسلامية يقول هو عن ذلك:
"إن كثرة مؤلفاتي تعود إلى عناية الإمام موسى بن جعفر عليه ‏السلام حيث كنت قد رأيته في المنام وأعطاني قلما وقال لي: اكتب ومنذ ذلك الوقت وفّقت في التأليف وكل ما ظهر مني فهو من بركات هذا القلم" .

مرجعيته

بعد وفاة السيد محسن الأعرجي سنة 1227 هـ ثم وفاة مرجع الشيعة الشيخ محمد جعفر كاشف الغطاء سنة 1228 هـ فإن الشيعة في العراق توجهت نحو السيد عبد الله شبّر وبدأت شهرته تتسع أكثر فأكثر حتى صار مرجعا في العراق حين كان عمره 43 عاما وفضلا عن تصدّيه للمرجعية وإصدار الفتاوى واهتماماته الاجتماعية فإنه كان منشغلا أيضا بالتأليف وكثيرا ما كان يشاهد وهو جالس مع بعض طلاّبه يستمع إليهم وفي نفس الوقت يحمل قلمه بيده ويسطّر على الورق المطالب الفقهية والأخلاقية والقرآنية والاعتقادية مع الاستدلال عليها وكانت سرعته في التأليف قد بلغت درجة تدعو إلى الإعجاب وكتب هو في نهاية بعض مصنفاته "بدأت فيه عند العشاء وأتممته في منتصف الليل".

أقوال العلماء فيه

قال العلامة محمد جعفر النجفي المعروف بكاشف الغطاء في مقدمة كتابه القيّم حق اليقين بعد أن اطّلع عليه ما يلي:
" لقد جئتَ بما بهر العقول وأذعن له علماء المعقول والمنقول وبما فتح مقفلات المسائل وأثبتّها بالشواهد والدلائل رويدا فقد رقيت أعلى المراقي ومهلا فما بقي من مهمات المطالب باقي لقد بنيت للعلم مدينة فرفعت البناء وبالغت في بنيانها حتى بلغت عنان السماء ولا غرو فإنّك من أهل بيت علا فوق السبع الطباق وابن من دنا فكان قاب قوسين أو أدنى من محلِّ تجلي المصور الخلاّق فقل غير متأثم وأنت محق صادق:
وإني و إن كنت الأخيرَ زمانُه‏ لآت بما لم تستطعه الأوائلُ"

أساتذته

1 - والده السيد محمد رضا شبّر الذي حضر عنده في مدينة الكاظمية
2 - السيد محسن الأعرجي
3 - الشيخ جعفر النجفي كاشف الغطاء
4 - الأمير السيد علي الطباطبائي صاحب الرياض
5 - الشيخ أحمد بن زين الدين الأحسائي
6 - الشيخ أسد الله الكاظمي
7 - الميرزا محمد مهدي الشهرستاني
8 - الميرزا أبو القاسم القمي، صاحب القوانين

تلامذته

1 - الشيخ عبد النبي الكاظمي صاحب تكملة الرجال
2 - السيد علي بن السيد محمد أمين
3 - المولى محمد علي التبريزي
4 - الشيخ محمد رضا زين العابدين
5 - المولى محمود الخوئي
6 - الشيخ أحمد بن محمد علي بن عباس البلاغي
7 - الشيخ محمد إسماعيل الخالصي
8 - الشيخ مهدي والشيخ إسماعيل ابنا الشيخ أسد الله التستري
9 - الشيخ محمد جعفر الرجيلي
10 - السيد محمد علي بن السيد كاظم بن السيد محسن صاحب المحصول
11 - الشيخ حسن بن محفوظ العاملي
12 - السيد هاشم بن السيد راضي بن السيد حسن الأعرجي الحسيني الكاظمي

مؤلفاته

ذكرنا في الأسطر السابقة بأن المترجم له كان يلقب بالمجلسي الثاني وذلك لكثرة مؤلفاته ومنها:
1 - الأصول الأصلية والقواعد المستنبطة من الآيات والأخبار
2 - أنيس الزائر
3 - تفسير القرآن الكريم
4 - أدب سلوك الدين والدنيا
5 - البرهان المبين
6 - حق اليقين في أصول الدين
7 - الأربعون حديثا
8 - تحفة الزائر
9 - كشف الحجاب للدعاء المستجاب وهو شرح دعاء السمات
10 - إرشاد المستبصر
11 - الجوهرة المضيئة
12 - شرح الزيارة الجامعة
13 - الاستخارات
14 - زاد العارفين
15 - شرح طب الرضا
16 - أسرار العبادات
17 - زبدة الدليل
18 - مصابيح الظلام في شرح مفاتيح شرائع الإسلام
19 - الأخلاق
20 - صفوة التفاسير
21 - أصول الدين
22 - صلاح العابدين
23 - أعمال الشهور والسنين
24 - طب الأئمة
25 - أعمال اليوم والليلة والأسبوع وبعض أدعية الحوادث والعادات
26 - نخبة الشارحين
27 - الانفتاحية في علم الأصول
28 - الوجيز في التفسير
29 - الأنوار الساطعة في العلوم الأربعة
30 - رسالة في الطهارة والصلاة
31 - أنيس الذاكرين
32 - رسالة في عمل اليوم والليلة

وفاته

توفي آية الله السيد عبد الله شبر في مدينة الكاظمية في شهر رجب سنة 1242 هـ.

أعيان الشيعة للسيد محسن الأمين العاملي والخلاصة للعلامة الحلي  

الانتقال السريع إلى بقية الأقسام 


جميع الحقوق محفوظة لشبكة أنصار الحسين (ع) © 2009